• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة

: ما رأى الدين فى العمال الذين يتركون أعمالهم لصلاة الجماعة

: ما رأى الدين فى العمال الذين يتركون أعمالهم لصلاة الجماعة
بالبلدي: ما رأى الدين فى العمال الذين يتركون أعمالهم لصلاة الجماعة

belbalady.net يسأل الكثير من الناس ما رأى الدين فى العمال الذين يتركون أعمالهم ليصلوا الظهر جماعة فأجاب الشيخ عطية صقر رحمه الله وقال لا شك أن صلاة الجماعة أفضل من صلاة المنفرد ، وأن الصلاة فى أول الوقت أفضل من الصلاة في غيره ، فيسن للإنسان أن يبادر بالصلاة فى أول وقتها، وأن يصليها فى جماعة . وذلك إذا لم يكن مرتبطا بعمل آخر له أهميته ، ولو تركه لفسد العمل أو نقص أثره نقصا واضحا، وهذا فى عمله أما عمله لغيره فلا يحل له أن يتركه لهذه الفضيلة التى لا عقاب على تركها إلا إذا أذن له صاحب العمل لأن أداء العمل لقاء أجر عقد واجب التنفيذ لا يجوز التقصير فيه ، أما الجماعة وأول

الوقت فسنة ، والواجب مقدم على السنة ، فإذا سمح صاحب العمل فى فسحة من أجل الصلاة جاز ذلك ، على ألا يساء استعمال هذه الفسحة، فتتخذ وسيلة إلى التزويغ أو قضاء مصالح أو غير ذلك أكثر من الصلاة .

والنبى صلى الله عليه وسلم حينما حدد جبريل له أوقات الصلاة - صلى به فى أول الوقت ، ثم صلى ثانيا فى آخر الوقت وقال "الوقت ما بين هذين الوقتين " وذلك من باب التيسير، فإذا كان الإنسان حرا غير مرتبط بعمل لغيره فمن السنة المبادرة بالصلاة جماعة فى أول وقتها ، أما إذا كان مرتبطا فيتوقف

ذلك على إذن صاحب العمل .


وأعتقد أن أصحاب الأعمال المسلمين لا يمنعون أحدا من ذلك ، فالمتدين سيحافظ على العمل ويتقنه ولا يتهاون فيه ، غير أنه - كما قلت - لا ينبغى إساءة استعمال هذا الإذن ، فالعمل نفسه طاعة لله ما دامت النية فيه طيبة ، وليتعاون أرباب العمل مع العمال على المصلحة المشتركة .


هذا كله ما دام فى الوقت متسع ، أما إذا ضاق الوقت وخيف أن تفوت الصلاة وجب ترك العمل من أجل إدراك الصلاة، ولا يتوقف ذلك على إذن صاحب العمل ، فلا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق .


ولو فرض أن صاحب العمل شديد لا يسمح لأحد بترك العمل لأجل الصلاة ، وإن تركه عاقبه عقوبة تؤثر تأثيرا شديدا على العامل فيجوز له أن يجمع فرضين بعضهما مع بعض يصليهما بعد الانتهاء من العمل ، الظهر مع العصر، أو المغرب مع العشاء كما ذهب إليه الإمام أحمد بن حنبل.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوفد "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بالبلدي: مي كساب: ردود أفعال الجمهور على مسلسل "عقبال عوضك " فاق جميع توقعاتي
التالى بالبلدي: الصحة: تسجيل 702 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و37 وفاة