: 10 جراحات صدرجديدة متوقعة بالمبادرات الرئاسية لإنهاء قوائم الانتظار

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net بعد عدة محاولات وتقديم مقترحات متعددة سابقاً، تمت الموافقة على ضم كل أنواع عمليات جراحة الصدر الحالية ، للمبادرة الرئاسية لإنهاء قوائم الانتظار، وعدم الاقتصار على جراحات أورام الصدر فقط.

 

اقرأ أيضًا..

أهداف مبادرة السيسي لإنهاء قوائم الانتظار(إنفوجراف)

 

ويتوقع أن تزيد الاحتياجات المرضية لجراحات الصدر في السنوات المقبلة مع تزايد عوامل الخطورة التى تؤدي إلى أمراض الصدر والمريء كالتدخين والتلوث وفيروسات الجهاز التنفسي.

 

سرطان الرئة

ومن جانبها قالت نقابة الأطباء، إن جراحة الصدر من التخصصات الدقيقة المعنية بكل ما يخص التدخلات الجراحية بداخل تجويف الصدر.

وأكدت "الأطباء" أنه مع زيادة عدد أجهزة الأشعة المقطعية بالمستشفيات واستخدامها في متابعة مرضى فيروس كورونا؛ مما أدى إلى اكتشاف العديد من حالات سرطان الرئة في طورها الأول، وعليه فإن تحديث تصنيف عمليات جراحة الصدر وإضافة عمليات منظار الصدر الجراحي إلى هذا التصنيف مع إضافة هذه العمليات إلى قوائم

الانتظار، يعطى بادرة أمل لكثير من المرضى.

وأوضحت النقابة أن ذلك يأتي نظراً لندرة هذا التخصص  لصعوبة ممارسته قبل دخول المنظار الجراحى، وإحجام الكثير من الجراحين الشباب عن ممارسته لأن إبهار ممارسة جراحة القلب كان يجذب الكثير منهم، ولقلة العائد المادى من عمليات جراحة الصدر فى لائحة أسعار التعاقدات والتأمين الصحى والمؤسسة العلاجية.

وناشدت أن يتم تعديلها لتتناسب مع دقة وخطورة ممارسة جراحة الصدر،مما يكون عاملا محفزا إلى زيادة الأطقم الطبية المدربة على ممارسة هذا التخصص الدقيق والعمليات المتقدمة فيه.

 

عملية مكلفة

وعن منظار الصدر الجراحي، أفاد الدكتور الحسيني جميل  أستاذ جراحة القلب والصدر جامعة الأزهر ورئيس الجمعية المصرية لجراحة القلب والصدر، أنها عملية مكلفة من حيث احتياجها إلى معدات حديثة ومستهلكات

متعددة وإلى تدريب عالي الكفاءة.

وأكمل، أن النتيجة النهائية لمثل هذه التدخلات تعود بالنفع على المريض حيث يستطيع العودة إلى ممارسة حياته الطبيعية بصورة أسرع، وهو ما يشجع المريض على خوض تجربة التدخل الجراحي دون الخوف المعتاد من الجرح و الألم و مضاعفات الجراحات التقليدية.

وتابع، كما يعود بالنفع علي المؤسسة العلاجية من سرعة خروج المريض من المستشفي وبالتالي توفير أماكن بالمستشفيات، وتقليل قوائم الانتظار، وتعود بالنفع علي الدولة من رجوع الموظف سريعاً إلى عمله مع تقليل إجازته المرضية وفترة النقاهة.

 

جراحات متوقعة

وعن جراحات الصدر المتوقع ضمها لقوائم الانتظار هي

1. أخذ عينات من الرئة والغشاء البللوري .

2. مناظير الشعب الهوائية العلاجية

3. إستئصال ورم أو نمو من الرئة (فص أو ورم أو الرئة بالكامل).

4. علاج الاسترواح الهوائي، والانسكاب البللورى حول الرئة، التقيح الصديدى، النزيف وإصابات الصدر المختلفة.

5. إستئصال الفقاعات والأكياس الهوائية الرئوية

6. علاج حالات فرط تعرق اليدين

7. إستئصال أورام وتجمعات الحيزوم (المنصف الصدري)

8. إزالة الغدة الثايموسية في حالات مرض وهن العضلات

٩. جراحات تشوهات و أورام القفص الصدرى

١٠. جراحات القصبة الهوائية والمرئ

 

لمزيد من الأخبار.. اضغط هنا

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوفد "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??