ألوان الوطن | اكتشاف كوكب غريب عن النظام الشمسي المعروف.. السنة عليه تساوي 16 ساعة ""

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حطم علماء الفلك رقمًا قياسيًا جديدًا، إذ اكتشفوا كوكبًا عملاقًا غازيًا جديدًا له أقصر مدار معروف، يستغرق 16 ساعة فقط للدوران حول نجمه، أي أن السنة على سطحه تساوي 16 ساعة.

ينتمي الكوكب الخارجي المعلن عنه حديثًا إلى فئة يشير إليها العلماء باسم «كوكب المشترى الحار»، إذ جرى بناء هذه العوالم بشكل أو بآخر مثل عملاق نظامنا الشمسي، لكنها تدور بالقرب من نجومها، ومن هنا جاءت التسمية.

ورغم أن علماء الفلك قد حددوا أكثر من 400 كوكب مشترى ساخن حتى الآن، إلا أن الباحثين يقولون إنه لا شيء يشبه الاكتشاف الجديد تمامًا، والذي سُمي «TOI-2109b»، بحسب موقع «live science».

كيف اكتشف العلماء الكوكب الجديد؟

قال آفي شبورر، عالم الكواكب الخارجية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) والمؤلف المشارك في البحث الجديد: «منذ أن رصدناه، كان كل شيء متوافقًا مع كونه كوكبًا، وأدركنا أن لدينا شيئًا مثيرًا للاهتمام ونادرًا نسبيًا»، وتوصل شبورر وزملاؤه إلى اكتشافهم من بيانات جمعوها بواسطة قمر صناعي لمسح الكواكب الخارجية العابرة يسمى TESS تابع لناسا.

القمر الصناعي TESS مُصمم لاكتشاف الكواكب التي تدور حول نجومها بسرعة كبيرة، ونظرًا لأن التلسكوب يحدق في بقعة واحدة من السماء لمدة شهر تقريبًا قبل المضي قدمًا. 

لا يرى TESS الكواكب مباشرة، بدلاً من ذلك، يراقب الانخفاضات المنتظمة الصغيرة في السطوع التي تشير إلى وجود كوكب بين التلسكوب والنجم، وفي حالة «TOI-2109b»، جاءت هذه الانخفاضات كل 16 ساعة، أسرع من أي كوكب غاز عملاقة اكتشفه العلماء حتى الآن.

يقع نجم الكوكب على بعد حوالي 855 سنة ضوئية من الأرض في كوكبة هرقل، وبعد أن رصد الباحثون الإشارة، قاموا بتجنيد تلسكوبات أخرى للتحقق من النجم، والذي يسمى «TOI-2109»(تعني كلمة TOI كائن TESS المثير للاهتمام)، بحسب ما ذكرت الدراسة المنشورة في المجلة الفلكية مؤخرا.

كوكب «TOI-2109b» الجديد وخصائصه الغريبة

الصفات التي يتمتع بها هذا الكوكب، جعلت مكتشفه يصفه بالغرابة، قائلا: «هذا غريب بالفعل، منذ بداية علم الكواكب الخارجية، يُنظر إلى كواكب المشترى الحارة على أنها كرات غريبة، فكيف يصل كوكب كبير مثل هذا إلى أن يكون مداره لا يتجاوز مدته بضعة أيام؟ ليس لدينا أي شيء مثل هذا في نظامنا الشمسي، ونرى هذا كفرصة لدراستها».

تبلغ كتلة «TOI-2109b» حوالي 5 أضعاف كتلة كوكب المشترى الموجود في مجموعتنا الشمسية، ويبلغ حجم النجم الذي يدور حوله ضعف حجم وكتلة شمسنا، ويبدو أيضًا أن الكوكب الجديد هو ثاني أكثر الكواكب الخارجية المعروفة سخونة، حيث تصل درجات الحرارة في النهار إلى ما يقرب من 3300 درجة مئوية.

| BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??